الخروج - الأصحاح الحادي والثلاثون


1
وكلم الرب موسى قائلا:
2
«انظر. قد دعوت بصلئيل بن أوري بن حور من سبط يهوذا باسمه،
3
وملأته من روح الله بالحكمة والفهم والمعرفة وكل صنعة،
4
لاختراع مخترعات ليعمل في الذهب والفضة والنحاس،
5
ونقش حجارة للترصيع، ونجارة الخشب، ليعمل في كل صنعة.
6
وها أنا قد جعلت معه أهوليآب بن أخيساماك من سبط دان. وفي قلب كل حكيم القلب جعلت حكمة، ليصنعوا كل ما أمرتك:
7
خيمة الاجتماع، وتابوت الشهادة، والغطاء الذي عليه، وكل آنية الخيمة،
8
والمائدة وآنيتها، والمنارة الطاهرة وكل آنيتها، ومذبح البخور،
9
ومذبح المحرقة وكل آنيته، والمرحضة وقاعدتها،
10
والثياب المنسوجة، والثياب المقدسة لهارون الكاهن وثياب بنيه للكهانة،
11
ودهن المسحة والبخور العطر للقدس. حسب كل ما أمرتك به يصنعون».


12
وكلم الرب موسى قائلا:
13
«وأنت تكلم بني إسرائيل قائلا: سبوتي تحفظونها، لأنه علامة بيني وبينكم في أجيالكم لتعلموا أني أنا الرب الذي يقدسكم،
14
فتحفظون السبت لأنه مقدس لكم. من دنسه يقتل قتلا. إن كل من صنع فيه عملا تقطع تلك النفس من بين شعبها.
15
ستة أيام يصنع عمل، وأما اليوم السايع ففيه سبت عطلة مقدس للرب. كل من صنع عملا في يوم السبت يقتل قتلا.
16
فيحفظ بنو إسرائيل السبت ليصنعوا السبت في أجيالهم عهدا أبديا.
17
هو بيني وبين بني إسرائيل علامة إلى الأبد. لأنه في ستة أيام صنع الرب السماء والأرض، وفي اليوم السابع استراح وتنفس».
18
ثم أعطى موسى عند فراغه من الكلام معه في جبل سيناء لوحي الشهادة: لوحي حجر مكتوبين بإصبع الله.


صفحة طعام وتعزية
بتصريح خاص من صفحة كتاب الله

الكتاب المقدس

بيت الله الحقيقي

اسمع دوت كوم

جميع الحقوق محفوظة لصفحة كتاب الله